ايات قرانية عن الظلم والمظلوم

  • 8 سبتمبر 2022 , 01:09
  • القرآن الكريم

ايات قرانية عن الظلم والمظلوم , الظلم من الاشياء التى نهانا عنه الله ورسوله , بل ان الله اعد للظالمين عذابا شديدا فى الدنيا والآخرة وللظلم عدة أشكال وصور فهناك ظلم الانسان لاخيه الانسان فى الأمور المادية المتعلقة بالبيع والشراء  .

كما قال الله تعالى (وَلَمَنِ انْتَصَرَ بَعْدَ ظُلْمِهِ فَأُولَئِكَ مَا عَلَيْهِمْ مِنْ سَبِيلٍ ) .

انواع الظلم في القرآن

العدل هو من أسماء الله الحسنى , وقد خلقنا الله لعبادته واعمار الارض ومن أهم أسس إعمار الأرض هو نشر العدل بين الناس ومنع انتشار الظلم بكل أشكاله .

  • وللظلم عدة انواع من بينها ظلم العبد لربه ولله المثل الاعلى ويحدث هذا النوع من الظلم عندما يشرك الإنسان بعبادة ربه ويجعل له شريكا في عبادته .او في ان يصل الانسان الى مرحلة الإلحاد ونكران وجود الله عز وجل .
  • وهنا يتحقق أكثر أشكال الظلم قبحا في الإنسان بظلمه الله فى وحدانيته يظلم نفسه فى الأساس بالبعد عن عبادة الله الواحد الأحد الذي خلقه من طين ثم جعل منه إنسانا يعقل لكى يتفكر في أمور الدنيا ليميز بين الخبيث والطيب مما يساعدة فى العيش بشكل مستقر ومسالم بعيدا عن خطى الشيطان والله عز وجل غني عن العالمين.

كما جاء فى سورة لقمان (يَا بُنَيَّ لا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ ) .

  • وهناك ايضا ظلم الانسان لاخيه الانسان من ظلم باليد واللسان الذي قد يصل فى بعض الاحيان الى ازهاق روحه دون وجه حق .

ولقد حثنا القرآن على تجنب كل أشكال الظلم حيث يقول الله تعالى فى كتابه الحكيم : (إِنَّ اللَّهَ لَا يَظْلِمُ النَّاسَ شَيْئًا وَلَكِنَّ النَّاسَ أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ ).

كما حذرنا الله من الظلم وعدم الانخراط فيهه تجنبا لعقاب الله وابتغاء لمرضاته (ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وما لكم من دون الله من أولياء ثم لا تنصرون ) .

آيات قرآنية لرد الظلم

يتعرض الإنسان للظلم من الناس وحينها يدخل الحزن إلى قلبه مما يجعله فريسة لوساوس الشيطان التي قد تدفعه الى الانتقام تخفيف همه و غبطته .

ولكن ماذا يحدث إذا توكل الانسان على الله وذكره كثيرا ؟ فى ذكر الله تفريج الهم وفى التوكل عليه خيرا كثيرا يجعل لنا مخرجا من كل هم وتعويضا عن كل ظلم .

وفى ذلك يحدثنا القرآن الكريم فى عديد من المواضع مثل : (إِلَّا الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَذَكَرُوا اللَّهَ كَثِيرًا وَانْتَصَرُوا مِنْ بَعْدِ مَا ظُلِمُوا وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ ) (227)سورة الشعراء .

يكرم الله عباده الذين تعرضوا الى الظلم بالنصر القريب وذلك بالتسليم بمشيئة الى وقدرته واللجوء اليه من اجل تعويضنا عما نتعرض له من ظلم .

كما يقول الله فى كتابه الحكيم في سورة هود (وَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا نَجَّيْنَا شُعَيْبًا وَالَّذِينَ آَمَنُوا مَعَهُ بِرَحْمَةٍ مِنَّا وَأَخَذَتِ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ ) .

وهنا يؤكد لنا الله بضربه لمثل عقاب قوم هود الذين كذبوه وقالوا عنه ما ليس فيه ظلما وعدوانا بعد ظلمهم لأنفسهم بكفر الله ان عقابه شديدا و ان تعويض المظلوم هو الحق من الله الذي يمن عليه بالنصر المبين كما نصر هود عليه السلام .

آيات قرآنية لنصرة المظلوم

الإحساس بالظلم من اصعب الاحاسيس التى من الممكن ان يمر بها الانسان , فهناك بعض الناس الذين يظلمون غيرهم ويفعلون ما يحلو لهم متناسين ان الله قادر على نصرة المظلوم ولو بعد حين .

فلقد اكد علينا الله عز وجل على اهمية الدعاء عند الظلم وذلك لان بالدعاء يسلم الانسان قضيته وامره كله الى الله القادر على رد المظالم ونصر الحق .

كما جاء فى كتاب الله (وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ ) .

لذلك يجب على كل انسان ان لا يظلم نفسه أو ان يظلم أحدا بغير حق تجنبا لعقاب الله وابتغاء فى مرضاته .

الظلم ظلمات

يقول الله تعالى فى سورة  الأحزاب  (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً ) .

فطاعة الله هي الطريق للوصول الى رضا الله ورسوله ومن أهم الطرق للوصول إلى مرضاة الله هى عدم الظلم , فلقد خلقنا الله سواسية وجعل بين الناس شرائع ومواثيق ان التزموا بها يسرت امرهم الى أفضل شكل .

تلك الشرائع تأتى بالالتزام بتعاليم الاسلام والتدبر في معاني القرآن الكريم والالتزام بالحدود التى ذكرها الله لنا فى محكم اياته , وذلك من اجل الترفع والبعد عن ظلم الناس وتجنب ظلم العباد لنا .

كما جاء فى القران الكريم فى سورة طه (وَمَن يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتِ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلا يَخَافُ ظُلْماً وَلَا هَضْماً ) .

وكما ورد ايضا فى سورة الانعام (الَّذِينَ آمَنُواْ وَلَمْ يَلْبِسُواْ إِيمَانَهُم بِظُلْمٍ ) .

وايضا فى سورة النساء (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً ) .

نهاية الظالمين في القرآن

ذكر لنا القرآن الكريم عديد من القصص التي عاقب الله فيها عديد من الأقوام على ظلمهم لأنفسهم بالشرك بالله مثل أقوام الأنبياء صالح ونوح وهود , وعديد من الأقوام الذين عاقبهم الله لما اقترفوا من ظلم لغيرهم من الناس .

كما جاء فى سورة  الأنبياء  (  وَكَمْ قَصَمْنَا مِن قَرْيَةٍ كَانَتْ ظَالِمَةً وَأَنشَأْنَا بَعْدَهَا قَوْمًا آخَرِينَ ) .

وكذلك فى سورة الحج (وَكَأَيِّن مِّن قَرْيَةٍ أَمْلَيْتُ لَهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ ثُمَّ أَخَذْتُهَا ) .

فلقد توعد الله الظالمون عذابا شديدا وذلك حتى يتعلم الناس ويعلموا ان الظلم نهايته هى شر نهاية لأنهم بذلك يعادون الله ورسوله .

وفي النهاية فقد عرضنا عليكم آيات قرآنية عن الظلم , من لدية اي استفسار نستقبل تعليقاتكم اسفل المقال .

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.