أهداف التعليم في المملكة لجميع المراحل التعليمية

Aya Naser

أهداف التعليم في المملكة لجميع المراحل التعليمية، وضعت حكومة المملكة العربية السعودية مجموعة من الأهداف بالنسبة لمجال التعليم ترغب في تحقيقها، وهذه واحدة ضمن الخطط التي تضعها في رؤية 2030 للنهوض بالعملية التعليمية.

وتلك الأهداف تتضمن جميع المراحل الدراسية بداية من مرحلة رياض الأطفال وحتى مرحلة التعليم الجامعي، حتى لا تترك أي مجال لم تستثمر فيه جهدها أو أفكارها، وعلى الجانب الآخر تقتنع حكومة المملكة أن التعليم واحد من أهم الدعائم التي تقوم عليها أي دولة في العالم.

أهداف التعليم في المملكة لجميع المراحل التعليمية

أهداف التعليم في المملكة لجميع المراحل التعليمية

  • ترغب حكومة المملكة في تغيير كل السلوكيات والعادات الخاطئة لدى الطالب، وتعريفه بأهمية التعليم والعلم فهما وجهان لعملة واحدة.
  • تريد أن يبحث الطالب عن أماكن نقاط قوته التي تكمن داخله ولا يعرفها، وتعلمه كيف يتغلب على كل نقاط الضعف التي يعاني منها.
  • تعريف الطلاب بالطرق الصحيحة التي تجعله متفاعلاً مع أقرانه في المجتمع المدرسي وخارجه.
  • تشجيع الطالب كي يعتمد على نفسه في كل ما يتعلق بحياته وشئونه الشخصية.
  • مساعدته في البحث عن الذات وأهميته وكيف يمكن أن يحقق الإنسان النجاح كلما سعى واجتهد.
  • الاستعانة بكل تجارب التطوير السابقة التي تم الاعتماد عليها في النهوض بالعملية التعليمية في كل المراحل التعليمية.
  • إدخال دروس الشريعة الإسلامية كي تدرس للطلاب وتشرح لهم إلى جانب المواد الدراسية، كي يتعرف الطالب على دينه وأهميته الكبيرة في إدارة حياته وعمله فيما بعد.
  • يهدف تدريس الشريعة أيضاً إلى تذهيب نفس الطالب وكيف يمكنه أن يعامل الآخرين بلين ولطف وكي يتصرف بالحسنى في كل مشكلة أو أمر يعترضه.
  • تهدف المملكة للقضاء الأمية نهائياً أو تحد من نسبتها العالية بين أفراد المجتمع السعودي الذي يتراوح أعمارهم ما بين خمسة عشر سنة ومن هم أكبر من ذلك.
  • تعليم الطالب بعض اللغات الأجنبية كي يستطيع التعرف على كل ما هو جديد من العلوم التي تأتي من خارج المملكة وتعريف العالم الخارجي بالعلوم التي تعتمد عليها المملكة.
  • ترغب في تنمية المواهب التي ينبغ فيها بعض الطلاب حيث تقدم العديد من المساعدات عن طريق المتخصصين.
  • التدريب على حل المشاكل والتعامل مع كل مشكلة بالطريقة المناسبة لها حتى يجد حلاً لها ويتم ذلك عبر برنامج مدرسي متطور.
  • تحسين الصحة النفسية لكل طالب كي تكون له قدرة متابعة الدراسة وحياته العملية بعد انتهاء مرحلة التعليم العالي.

التعليم بمرحلة الطفولة

  • تهدف إلى تنشئة الأطفال على مبادئ الإسلام الصحيحة منذ الصغر وتعريفه بأهمية الدين بالنسبة له.
  • تعريف الأطفال بكل المبادئ الأولية التي تقوم عليها الشريعة الإسلامية من خلال محتوى تعليمي أعد خصيصاً للأطفال في هذا المرحلة العمرية.
  • الاهتمام بكل ما يتعلق بعقل الطفل وصحته النفسية والعمل على تنمية كلاً منهم.
  • تحرص على تعليمهم كل مهارات اللغة بما يتناسب مع أعمارهم وقدرة استيعابهم.
  • تعليم الطفل أيضاً بعض المهارات الحركية التي تناسب عمره الصغير وتحاول أن تساعده في اكتشاف مهاراته التي يمتلكها.
  • تعريفهم بالسلوك الصحيح والعادات السليمة والصحيحة في شكل برنامج تعليمي.
  • خلق بعض المفاهيم البسيطة عن الرحمة والرفق بالغير وعن المودة وضرورة الاستماع إلى الأب والأم وأن طاعتهما واجبة.
  • تعريف الأطفال بمعنى الصداقة وكيف يتم تكوين الصداقات، وكيف يندمج كل طفلاً منهم مع الآخرين ومع الحياة بشكل عام.
  • تحفيز الطفل على استخدام أي لعبة تعتمد فكرتها على تنمية أحد المهارات سواء كانت حركية أو لغوية.
  • تهدف إلى معالجة كل سلوك سلبي يطرأ على الطفل حتى لا يؤثر عليه أو غيره من الأطفال.
  • تحرص على أن يحتفظ الطفل بفطرته السليمة وتقدم له الرعاية الجسمانية أيضًا كي ينشئ قوياً.

أهداف التعليم في المملكة بالمرحلة الابتدائية

  • يتراوح عمر الأطفال في المرحلة الابتدائية ما بين سن السادسة وحتى الحادية عشر سنة.
  • تعد تلك المرحلة هي الخطوة الأولى التي يبدأ بها غرز تعاليم الإسلام بصورة أكبر عما كانت عليه في مرحلة الطفولة وتعريفه بمبادئ الثقافة الدينية.
  • وهي الحجر الأول في بناء الحياة العلمية والتعليمية للطلاب وهي أيضاً الأساس لكل مرحلة تعليمية جيدة سيمر بها حتى يصل إلى مرحلة الجامعة.
  • تعليم الأطفال قراءة القرآن الكريم والالتزام بها بالإضافة إلى تعليم الصلاة والتعريف بالأحاديث النبوية.
  • تعريف الطالب بأهمية الانتماء للوطن مع تنمية الجوانب الثقافية والتاريخية عن المملكة إلى جانب تعريفه بمعاني الثقافة الاجتماعية التي ينتمي إليها.
  • توفير كل المعلومات التي يمكن أن يحتاج إليها الطالب في كل المقررات الدراسية بالإضافة إلى المجالات الأدبية والعلمية الأخرى وتوفر له كل الوسائل والأدوات التي تساعده على اكتشافها.
  • تحفيز الطالب على الإبداع والابتكار في المجال الذي يرغب في اكتشافه حتى تتولد لديه الرغبة في تعلم كل ما هو جديد.
  • تخلق من الطالب إنساناً إيجابياً ومتفاعلاً مع الآخرين ويكون نافعاً لنفسه وللمجتمع.

اهداف التعليم بالمرحلة المتوسطة

  • تعد هذه المرحلة الخط الفارق بين مرحلة الطفولة ومرحلة المراهقة التي تبدأ مع نهايتها حتى تخطي المرحلة الثانوية.
  • تحرص المملكة في هذه المرحلة على تعليم الطلاب مجموعة جديدة من المبادئ عن الدين الإسلامي والشريعة الإسلامية وتكون بتعمق أكبر مما كانت عليه في المراحل السابقة.
  • تعليم السيرة النبوية للطلاب وسيرة كل الصحابة الذين كانوا حول رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • بالإضافة إلى شرح مبسط عن قصص الأنبياء وقصص من تاريخ وبطولات المسلمين.
  • تدريبه على المشاركة في فاعليات المؤسسات الخيرية التي ترعى الكثير من الأيتام والمعاقين وكبار السن.
  • تعريفه بما يعنيه العمل المجتمعي وأهميته للفرد وللمجتمع وكيف ينتفع به كل إنسان يستحق المساعدة.
  • تهدف كي يتعلم الطالب العديد من المهارات الجديدة وتدريبه على تنميتها كي يبدع ويبتكر فيها.
  • تشجيعه على اكتساب الكثير من الخبرات والمعارف الأخرى التي تساعده على خلق مستقبل مشرق.
  • توجيه الطالب في الاعتماد على ما ينفعه مع الحرص على تعليمه كيف يستفيد منها وخاصة فيما يتعلق بمجال دراسته.
  • غرس قيمة حب الوطن والانتماء بداخله وكيف يكون إنساناً مفيداً لنفسه ولعمله ولكل أفراد المجتمع.

أهداف التعليم للمرحلة الثانوية

  • تحفيز مهارات الطلاب وتقديم كافة المساعدات والبرامج اللازمة لتنميتها كي يستفيد كل طالب بما تعلمه في بناء مستقبله.
  • مساعدة الطالب في أن يبدع ويبتكر في المجال العلمي الذي تفوق فيه دراسياً.
  • التعمق في تعليم الطلاب الشريعة الإسلامية وقيم الدين الإسلامي بشكل موسع وذلك من خلال تفسير آيات القرآن الكريم وشرح الأحاديث النبوية الشريفة.
  • توفير مجموعة كبيرة من الكتب في كافة التخصصات الأدبية والعلمية لتحفز الطالب على القراءة والاطلاع من أجل مساعدتهم على تنمية عقولهم الارتقاء بمستوى أفكارهم.
  • ترغب المملكة أن تندمج تلك الفئة من الطلاب مع المجتمع المحيط بهم وكي يكون كل طالب منهم معاوناً لغيره ومساعداً فيما يحتاج إليه.
  • تعليمهم معنى الانتماء ومعنى أن الوطن كيان يجب أن يعملوا من أجل النهوض به.
  • تساهم المملكة في تعريف الطالب بكل الجوانب الحياتية الأخرى التي تحتاج إلى اكتساب العديد من الخبرات والمعارف.

أهداف التعليم بمرحلة التعليم العالي

  • حث الطالب على تحمل كل المسئوليات التي تسند إليه لأنه قد بلغ مرحلة من النضوج والوعي تلزمه بتحملها وإنجازها في الوقت المحدد لها.
  • تعريف كل طالب جامعي بالتزاماته تجاه أسرته ومجتمعه بالإضافة إلى دراسته وزملائه وأساتذته.
  • تحرص المملكة أن يحافظ كل طالب على هويته العربية وتنمية مهاراته في اللغة العربية فهي التي نزل بها القرآن الكريم إلى جانب كونها لغة وطنه الرسمية.
  • تحفيزه على إتباع أساليب الأبحاث العملية في تخصصات العلوم والهندسة والكمبيوتر والطب والتكنولوجيا وغيرها، لأنها تعد من أحد الدعائم الهامة والمتطورة التي يقوم عليها المجتمعات في الوقت الحاضر.
  • إلزامه بعمل جولات ميدانية كي يبحث عن كل البيانات والتفاصيل التي يحتاج إليها في مجال دراسته بنفسه حتى يكسبه خبرة ومعرفة وتنشيط لمهارة الاعتماد على النفس.
  • تهدف لعمل برامج تدريبية لكل التخصصات التي يدرس بها الطلاب في القسمين الأدبي والعلمي من أجل مساعدتهم في تطبيقها عملياً في الحياة الشخصية وفي مجال العمل أيضاً.

أهداف رؤية 2030 في التعليم

  • استخدام الوسائل والبرامج الحديثة في كل ما يتعلق بمجال التربية والتعليم لكافة المراحل الدراسية.
  • تقديم الدورات التدريبية للمعلمين والمعلمات في المملكة لرفع كفائتهم في مجال التدريس.
  • الاعتماد على نظام التعليم عن بعد وتطوير الباقي من الأنظمة التعليمية كي تجعل الجانب الأكبر منها يعتمد على التكنولوجيا والدراسة الإلكترونية.
  • النهوض بالتعليم الجامعي لرغبة المملكة أن تكون في قائمة أفضل مائة جامعة التي تنضم إليها أعرق جامعات العالم.
  • عمل إعادة هيكلة وتغيير شامل لكل الأنظمة والإدارات التي تتبع وزارة التعليم كي تكون مواكبة لكل التطور التكنولوجي ولكي تكون قادرة على توفير كل ما يحتاج إليه الطلاب بكل المراحل التعليمية.
  • العمل على تطوير كل المناهج الدراسية التي تقدم للطلاب بداية من المرحلة الابتدائية وحتى المرحلة الجامعية بالاعتماد على البحث العلمي والأكاديمي.

قدمنا لكم متابعينا أهداف التعليم في المملكة لجميع المراحل التعليمية يسعدنا مشاركتنا آرائكم وتعليقاتكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *