ايات قرانية عن الماء واهميته

  • 8 سبتمبر 2022 , 01:09
  • القرآن الكريم

ايات قرانية عن الماء واهميته, الماء هو شريان الحياة  لا يوجد حياة من دونه , ولذلك ذكره الله عز وجل في القرآن الكريم في مواضع كثيرة للتأكيد على أهميته وان الحياة لا تستقيم فى غيابه , لان بالماء يروس الناس ظمأهم و يسقون ماشيتهم ويزرعون المحاصيل التي يقتاتون عليها .

قال الله تعالى سورة  الأنعام  (وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ نَبَاتَ كُلِّ شَيْءٍ” ).

آيات عن اهمية الماء

المياه هى من اهم المصادر التى تساعد الانسان على العيش فى نظافة والبعد عن الجراثيم والفطريات التى قد تصيبه بكثير من الامراض المزمنة والمتوطنة .

ولقد أكد علينا رسولنا الكريم ان نحافظ على الماء وان لا نهدرها نظرا لقيمتها الثمينة وحاجتنا اليه من اجل اعمار الارض .

فلقد روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ( انه مرَّ بسعدٍ وهو يتوضّأُ فقال : ما هذا السَّرفُ يا سعدُ؟ قال: أفي الوضوءِ سرفٌ، قال: نعم وإن كنتَ على نهَرِ جارٍ) صدق رسول الله صل الله عليه وسلم .

أكد علينا الله فى محكم اياته فى كتابه العزيز فى كثير من المواضع على اهمية الماء .

حيث يقول الله تعالى في سورة الحج (وَتَرَى الْأَرْضَ هَامِدَةً فَإِذَا أَنزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاء اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنبَتَتْ مِن كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ ) .

الماء في القرآن الكريم

  • الماء هو الذي يروي الأرض القاحلة التي ليس بها اى نبات ويحولها بقدرة الله تعالى الى أرض زراعية تنتج للناس المحاصيل التى تمدهم بالمال الذي يجنبهم الجوع .
  • وكما ورد فى سورة  الأنبياء  (وجعلنا من الماء كل شيء حي ) .
  • الامر الذي يجب ان يحثنا على ان ندرك مدى الاهمية العظيمة للماء من اجل استكمال الحياة على الأرض وقد وردت آيات عن اهمية الماء .
  • تأكيدا لقوله تعالى فى سورة الفرقان (وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاء بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيراً ) .
  • فنحن معشر البشر قد دخل فى خلقنا الماء ولذلك لا يستطيع الإنسان ان يستغني عن الماء ولو ليوم واحد من ايام حياته وإلا كان عرضة للموت .

الحفاظ على الماء فى القران

يساعدنا الماء على قضاء حوائجنا والاستمرار فى الحياة الدنيا , ولذلك أكد القرآن الكريم على المؤمنين أن يحافظوا على الماء وأن لا يسرفوا فهي رزق من الله يسوقه إليه لكي نروي عطشنا ونسد رمق جوعنا بالمزروعات ونسقي الماشية التى تدر علينا من لبنها ولحمها ما يكفينا لاستمرار الحياة .

فلقد قال الله تعالى في سورة السجدة (أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَسُوقُ الْمَاءَ إِلَى الأَرْضِ الْجُرُزِ فَنُخْرِجُ بِهِ زَرْعًا تَأْكُلُ مِنْهُ أَنْعَامُهُمْ وَأَنْفُسُهُمْ أَفَلا يُبْصِرُونَ ) .

ذلك للتأكيد على أن الماء ضروري لكل البشر , وقد قال الله تعالى فى سورة فصلت (وَمِنْ آيَاتِهِ أَنَّكَ تَرَى الْأَرْضَ خَاشِعَةً فَإِذَا أَنزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاء اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ إِنَّ الَّذِي أَحْيَاهَا لَمُحْيِي الْمَوْتَى إِنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ) .

وهنا يجب علينا أن نتأكد أن الماء وإنزاله هو من المعجزات التي تدل على قدرة الله عز وجل وحده في إعمار الأرض .

آيات قرآنية عن عدم الاسراف في الماء

تتوقف حياة البشر على نقطة من الماء ولذا فإن أي إسراف في الماء يؤدي الى ضياعها قد يعرض الحياة على الأرض الى الخلل والفناء , فالماء ليس بالملكية الفردية ولكنه منفعة عامة لكل الناس فهو هبة من الله ينزله بقدرة ويسبقه للناس ليستفيدوا منه في حياتهم اليومية .

فقال الله تعالى فى سورة الواقعة (فَرَأَيْتُمُ الْمَاءَ الَّذِي تَشْرَبُونَ (68) أَأَنتُمْ أَنزَلْتُمُوهُ مِنَ الْمُزْنِ أَمْ نَحْنُ المنزلون ) .

آيات قرآنية تنهى عن اسراف الماء

يقول الله تعالى فى كتابه الحكيم فى سورة الاعراف (وكُلُواْ وَاشْرَبُواْ وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ) .

وذا تأكيد للمؤمنين على ان الله قد وهب لنا الماء والطعام وهو رزق من لدنه وحده القادر على حماية عباده من الجوع والعطش لاستكمال استعمار الأرض والسعي فيها لإعلاء كلمة الحق ابتغاء لمرضاة الله ورسوله .

  فالاسراف من صفات الكافرين كما جاء فى قول الله تعالى فى سورة طه (وَكَذَلِكَ نَجْزِي مَنْ أَسْرَفَ وَلَمْ يُؤْمِن بِآيَاتِ رَبِّهِ ) .

وهو من صفات الطغاة الجبارين الذي يغضب عليهم الله ورسوله تصديقا لقول الله تعالى فى سورة يونس (وَإِنَّ فِرْعَوْنَ لَعَالٍ فِي الأَرْضِ وَإِنَّهُ لَمِنَ الْمُسْرِفِينَ ) .

ولقد نهى الله الناس عن اتباع المسرفين وعدم طاعتهم وذلك فى قول الله تعالى فى سورة الشعراء (وَلَا تُطِيعُوا أَمْرَ الْمُسْرِفِينَ ).

والمسرفين لا يختلفوا عن المبذرين الذين اغواهم الشيطان لفعل ذلك وعدم اتباع اقوال الله والانتهاء عن ما قد يسبب لنا مشكلات فى دنيانا .

كما جاء فى سورة  الإسراء  (إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُواْ إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ ) .

فكما رزقنا الله الطعام والشراب يجب ان استخدمها بحكمة ودون إسراف حتى نحافظ عليهم لكل الناس .

آيات عن الماء والمجتمع

يجب على المجتمع ان يكون على دراية بأهمية الحفاظ على الماء وعد إسرافه وتلويثه و عدم القاء اية قاذورات أو مخلفات في مجاري الماء العذبة التى يستخدمها الناس .

ذلك لان المجتمع لا يستطيع ان يحيا دون الماء فهو الذي يتوقف عليه مدى غنى او فقر المجتمع مدى صحته او مرضه فهو مصدر الخير لنا جميعا .

تصديقا لقول الله تعالى سورة الانعام (وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ نَبَاتَ كُلِّ شَيْءٍ” ).

وما جاء فى القران فى سورة الانفال (وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُمْ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً لِيُطَهِّرَكُمْ بِهِ ) , كما انه يجب علينا ان نزيد من توعية المواطنين من اجل الاستخدام الامثل للماء بما يساعدنا على توفير احتياجاتنا وعدم التعرض لاي جفاف او قحط لا قدر الله تعالى .

فالماء على سبيل المثال هو الذي يمد الناس بعديد من الخيرات مثل الأسماك التى تسد جوعنا والزراعات التي تنبت لنا ما نأكل وما نطعم به الحيوانات التى نستخدمها فى اعمالنا وللحصول على وألبانها وجلودها وصوفها الذي يدخل فى تصنيع ملبسنا .

كما ان الهواء الذي نتنفسه يحتوى على الاكسجين المكون الأساسي للماء والذي يستمر فى دورته فى الكون نظرا لوجود الماء والنبات فسبحان الله على معجزاته فى خلقنا وإنزاله الماء لنا بقدر من أجل تحقيق غايته الحكيمة في ان يكرم بنى آدم بما ينفعهم فى حياتهم وتسهيل الصعوبات التى تواجههم فى أيامهم على الأرض وفى ذلك تتجلى رحمة الله بعباده

وفي النهاية فقد عرضنا عليكم آيات قرآنية عن الماء , من لدية اي استفسار نستقبل تعليقاتكم اسفل المقال .

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.