ماهو فضل قراءة سورة البينة ؟ ما هو ترتيبها في المصحف الشريف ؟

  • 7 سبتمبر 2022 , 05:09
  • منوعات اسلامية

ماهو فضل قراءة سورة البينة ؟ ما هو ترتيبها في المصحف الشريف ؟  نتعرف من خلال مقال اليوم على أهم ما ورد من مقاصد ومضامين في قراءة سورة البينة وأهم المحاور والركائز التي تناولتها السورة مع ذكر وقت نزول السورة وسبب تسميتها باسم سورة البينة .

فضل سورة البينة

  • سورة البينة اختلف فيها العلماء والفقهاء في كونها من السور المكية أم من السور المدنية إلا أنهم أجمعوا في نهاية الأمر على كونها من السور المدنية التي نزلت على سيدنا محمد صل الله عليه وسلم في مكة المكرمة وهي من السور المفصل التي تقع في الجزء الثلاثون في المصحف الشريف .
  • سورة البينة هي السورة رقم 101 من جهة النزول نزلت بعد سورة الطلاق وقبل سورة الحشر بينما هي السورة رقم 98 في المصحف الشريف وتقع بين سورتي القدر والزلزلة ويبلغ عدد آياتها 8 آيات ويرجع سبب تسميتها باسم سورة البينة لما ورد في قوله تعالى ” لم يكن الذين كفروا من أهل الكتاب والمشركين منفكين حتى تأتيهم البينة ” .
  • كما سميت سورة البينة بعدد من الأسماء الأخرى منها سورة القيامة وأهل الكتاب والبرية والانفكاك .

فضل تلاوة سورة البينة

  • قبل التطرق لنتعرف سويا على ما قيل في فضل قراءة سورة البينة حيث نجد أن سورة البينة ركزت آياتها على تقسيم الناس لقسمين أو فريقين هما الفريق الذي اتبع الحق وهدى الله عز وجل والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وأولئك أطلق الله عليهم أو ميزهم بكونهم هم خير البرية .
  • أما الفريق الأخر وهو أتبع أهواء نفسه والشيطان وكفروا بما أنزله الله تعالى وأطلق الله عليهم بشر البرية وأوضح تعالي أن مصيرهم في النار خالدين فيها كما أوضحت السورة ما فعله الكفار والمشركين من تكذيب آيات الله ورسله .

فضائل سورة البينة

أما فضل قراءة سورة البينة فلم يرد في ذكرها أحاديث صحيحة توضح وتبين الفضل العظيم في قراءتها إلا أنه في رواية قيل

عند قراءة الرسول لها على الصحابي اُبي بن كعبٍ -رضي الله عنه- بأمرٍ إلهيٍّ: “قال النبيُّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- لأُبَيٍّ: إنَّ اللهَ أمَرَني أن أقرَأَ عليك: “لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا” ، قال: وسمَّاني؟ قال: نعمْ؛ فبَكى” ،ك

 ومن فضل سورة البينة أنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- بين لأُبي بن كعبٍ عندما قرأ عليه السورة أنّ الدِّين عند الله الإسلام: “إنَّ اللَّهَ أمرَني أن أقرأَ عليكَ فقرأَ عليهِ:”لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ” فقرأَ فيها: إنَّ ذاتَ الدِّينِ عندَ اللَّهِ الحَنيفيَّةُ المُسْلِمَةُ لا اليَهوديَّةُ ولا النَّصرانيَّةُ

بذلك نصل إلى ختام مقال اليوم ويسعدنا استقبال تعليقاتكم أسفل المقال .

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.