علاج التهاب الحلق عند الأطفال بدون مضاد حيوي

hamza abdelrahman

علاج التهاب الحلق عند الاطفال بدون مضاد حيوي عبر موقع شملول ، حيث يعتبر التهاب الحلق من أكثر الأمور الشائعة خلال فترات الشتاء الباردة، وفي هذه الفترة تصبح الأمراض الخاصة بالجهاز التنفسي في قمة الذروة، وتصيب الكثير من الأطفال بسبب مناعتهم الضعيف، وعندما يصاب الأطفال بالتهابات الحلق تظهر الكثير من الأعراض الخطيرة عليهم، ويجب أن يتم علاج التهابات الحلق عند الأطفال بشكل سريع جداً، حتى يخلصهم من جميع هذه الأعراض دون أن نستخدم المضاد الحيوي.

اسباب تهيج الحلق عند الاطفال

هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى التهاب الحلق عند الأطفال، وخاصة الذي يكون بسبب العدوى الفيروسية، مثل أنواع الفيروسات التي تكون أسباب الإصابة بالأنفلونزا أو البرد، والتي لا تحتاج إلى العلاج من خلال المضادات الحيوية، ولكن الأنواع التي تنتج عن البكتيريا التي من أهمها البكتيريا العقدية، حيث تحتاج هذه الأنواع إلى العلاج من خلال استخدام المضاد الحيوي، ومن أهم الأسباب المنتشرة التي تؤدي إلى التهاب الحلق عند الأطفال:

  • جميع الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الحساسية.
  • التهاب في الجيوب الأنفية.
  • عندما يكون الهواء المحيط بالطفل جاف.
  • الأرتداد المريئي.
  • ورم في اللوزتين والحلق.
  • عندما يتعرض الطفل إلى التلوث من خلال المواد الكيميائية أو الطيبة أو بعض المهيجات التي يحملها الهواء الجاف.
  • يتعرض الأطفال إلى التدخين السلبي.

أعراض التهاب الحلق عند الأطفال 

  • الارتفاع في درجة الحرارة نجدها تزيد عن 38 درجة مئوية.
  • تأثر الطفل الشديد بالتهاب الحلق، وخاصة عندما تكون الإصابة في فصل الشتاء أو نهاية الخريف أو في بداية الربيع.
  • يتعرض الطفل إلى الإصابة دون أن تظهر عليه أعراض السعال.
  • يعاني الطفل من الصداع الشديد.
  • تعرض الأطفال إلى الأشخاص المصابين بالتهابات الحلق والحنجرة.
  • يعاني الأطفال من صعوبات في التنفس أو البلع.
  • يظهر على الطفل الصوت المكتوم أو المبحوح، وتغير في الصوت.
  • يتعرض الطفل إلى صعوبات في الرقبة أو فتح الفم.
  • وجود انتفاخ في غدد الرقبة.
  • وجود ألم شديد في المعدة.
  • الاحساس بالتعب العام والارهاق.
  • الشعور بالإعياء والتقيؤ.
  • وجود رائحة كريهة في الفم.

علاج التهاب الحلق بدون مضاد حيوي

 من أهم الخطوات التي تساعد على علاج التهاب الحلق للاطفال بدون مضاد حيوي ما يلي:

  • الراحة فلابد أن يحصل الطفل على القسط الكافي، والكبير من الراحة، وشرب كميات كبيرة من السوائل الدافئة.
  • الترطيب يساعد قيام الأم بترتيب الجو العام المحيطة بالطفل على تخفيف حالات التهاب الحلق التي يعاني منها.
  • استنشاق البخار ويتم هذا الأمر من خلال وضع إناء في غرفة الطفل يحتوي على الماء الساخن، ثم نجعل الطفل يقوم استنشاق البخار المتصاعد من الماء الساخن بعمق، ويتنفسه من خلال الفم والأنف لفترة من الوقت.
  • قد تصل إلى عشر دقائق يمكن تكرار هذه العملية عدة مرات باليوم الواحد، ولكن لابد أن ننتبه جيداً حتى لا يتعرض الطفل إلى الحرق بسبب البخار.
  • المشروبات الدافئة التي يمكن تحضيرها في المنزل بسهولة كبيرة جداً نقدمها إلى الأطفال، والتي من أهمها الشاي الدافئ، ونضيف إليه كمية من العسل الأبيض أو مرقة الدجاج، ولكن العسل ممنوع اعطاءه إلى الأطفال الأقل من سنة.

علاج التهاب الحلق للأطفال الأكبر سنا 

  • استخدم الملح المذاب في الماء الدافئ، حتى يقوم الطفل بعملية الغرغرة من خلال هذا المحلول.
  • الاعتماد على معينات الحلق أو ما يسمى بـالحلوى الصلبة لكي يمتصها الطفل في تخفف من آلام التهاب الحلق.
  • استخدام بعض الأدوية الطبية التي لا تحتاج إلى الذهاب إلى الطبيب، والحصول على الوصفة الطبية، ومن أهمها المسكنات لآلام والأدوية الخافضة للحرارة، ولكن لابد أن نبتعد عن إعطاء الأطفال الأسبرين، لأنه له الكثير من المضاعفات عليهم.

طرق الوقاية من التهاب الحلق عند الأطفال

ومن أهم هذه الإجراءات للوقاية من التهاب الحلق ما يلي:

  • عندما يتعرض الطفل إلى العطس أو السعال لابد أن يضع على الفم أو الأنف منديل، ثم يقوم بوضع في سلة القمامة عقب الانتهاء من عملية العطس.
  • اذا لم يتواجد مع الطفل منديل خلال العطس أو السعال، لابد أن يحاول العطس في الأكمام أو الأكواع، وليست في كف يده.
  • لابد أن نعود الأطفال على القيام بمهام غسل اليدين بالماء والصابون لفترة من الوقت لا تقل عن 20 ثانية، أو نستخدم المواد الكحولية في غسل اليدين إذا لم يتواجد لدينا الماء، أو الصابون.
  • لابد أن نقوم بغسل المواد والأدوات التي يعتمد عليها والتي يستخدمها الطفل المريض.
  • عندما تكون إصابة الطفل بالتهاب الحلق من النوع الجرثومي، فإن المضادات الحيوية تتمكن من أن تمنع انتشار العدوى إلى الأشخاص الآخرين المتواجدين في المكان.
  • ولا يتوقف الطفل عند تناول المضاد الحيوي حتى إذا اختفت الأعراض والشعور بالتحسن بل يجب أن تتبع جميع التعليمات التي يقدمها الطبيب المختص أو الصيدلاني.
  • الأطفال الذين يعانون من التهابات الحلق، لابد أن يظلوا ماكثين في المنزل لفترة من الوقت حتى يتم الشفاء الكامل.

مضاعفات التهاب الحلق عند الاطفال

  • الحمى الروماتيزمية .
  • التهاب الكلى.
  • انسداد مجرى التنفس.
  • وجود بعض المشاكل في صمامات القلب.

الحالات التي تسدعي مراجعة الطبيب

  • عند شعور الطفل بصعوبة في التنفس.
  • حدوث تيبس للرقبة للطفل.
  • شعور الطفل بصعوبة في البلع.
  • زيادة في ارتفاع درجة حرارة الطفل عن 39 درجة مئوية.
  • النوم الكثير للطفل وصعوبة الاستيقاظ.
  • ألم شديد في الأذن.
  • تغير في لون البول ليصبح لونه غامق.
  • ألم شديد في منطقة الصدر.
  • استمرار الألم في الحلق أكثر من أربعة أيام.
  • استمرار الحمي حتي بعد تعاطي المضادات الحيوية، وعدم نزول درجة الحرارة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *