حلول معوقات النشاط البدني

Aya Naser

معوقات النشاط البدني تعتبر واحدة من المشكلات التي يعاني منها البشر لأنها لا تسمح لهم القيام بأنشطتهم المختلفة، على الرغم من جميع أطباء التغذية والعظام ينصحون بممارسة التمارين الرياضية لأنها تساعد الجسم في الاحتفاظ بكامل صحته، وتعطي له الفرصة في أن يحيا حياة سليمة بدنياً وصحياً.

وتؤكد على هذا تقارير منظمة الصحة العالمية، التي تذكر أن قلة ممارسة النشاط البدني واحد من الأسباب التي تعدد حالة الوفيات على مستوى العالم، ومن خلال فقرات هذا الموضوع سوف نذكر بعض الحلول التي تعيق النشاط البدني.

تعريف النشاط البدني

معوقات النشاط البدني

هو عبارة عن مجموعة من الحركات الجسمانية تقوم بها العضلات وتحتاج في نفس الوقت إلى بذل قدر معين من الطاقة التي يختزنها جسم الإنسان.

ويتم ممارستها من خلال بعض الألعاب الرياضية الخفيفة أو من خلال بعض الألعاب الترفيهية، وممارسة النشاط البدني متاح لكل الفئات العمرية مثل ركوب الهوائية والمشي.

ولذلك تنصح منظمة الصحة العالمية على الانتظام في ممارسته لأنه يكسب الإنسان العديد من الفوائد الصحية التي تساعده في التصدي أيضًا للعديد من الأمراض.

فوائد ممارسة التمارين الرياضية

  • الانتظام في ممارسة رياضات النشاط البدني بشكل يومي لمدة لا تقل عن ثلاثين دقيقة يقي الإنسان من الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة.
  • يجعل الشيخوخة المبكرة وعلاماتها تتأخر في الظهور عن ما هو معتاد.
  • ويعمل على تخفيف حدة الألم التي تشعر بها عظام ومفاصل الجسم.
  • يعمل على تقوية عضلة القلب.
  • يحسن من أداء وظائف الجهاز التنفسي.
  • يحسن من الحالة المزاجية ومن الحالة العقلية للإنسان.
  • يكسب الجسم وزن مثالي وقوام رشيق.
  • يعمل على تقوية عضلات الجسم بالإضافة إلى تحسين لياقتها.
  • يحد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية والأزمة القلبية.
  • ويحمي الإنسان أيضاً من الإصابة بأمراض مثل الضغط وداء السكري وبعض الأمراض النفسية مثل الاكتئاب.
  • ويحمي من الإصابة بالأورام السرطانية الخبيثة مثل سرطان القولون أو سرطان الثدي.

مخاطر نقص النشاط البدني

  • يذكر أحد تقارير منظمة الصحة العالمية نقص ممارسة النشاط البدني هو السبب الرابع من بين أسباب الوفيات التي تحدث يومياً على مستوى العالم.
  • نسب الوفيات بين الأشخاص الغير مهتمين بممارسة التمارين الرياضية تتراوح من 20% إلى 30% وذلك بالنسبة للأشخاص الذين يحرصون على ممارستها بصورة منتظمة.
  • انتشار ما يسمى هذه الأيام بالأمراض غير السارية وهذا يؤثر بشكل سلبي على مستويات الصحة العالمية.
  • يترك جسم الإنسان فريسة للإصابة بالأمراض المزمنة مثل الضغط وداء السكري وضعف عضلة القلب.
  • يعرضه لخطر الإصابة بواحد من أورام السرطان الخبيثة.

معوقات النشاط البدني

  • عدم توافر الوقت الكافي الذي يسمح للإنسان لممارسة التمارين الرياضية.
  • شعور الملل والفتور الذي يسيطر على الإنسان من ممارسة نفس التمرينات الرياضية دون تغيير على مدار اليوم أو لعدم وجود ما يشاركه أدائها يجعله عازفاً عنها.
  • الشعور بالخجل الذي ينتاب الإنسان من الحالة التي سيكون عليها أثناء ممارسته للرياضة.
  • شعور التعب الذي يلازمه عند ممارسة أي نشاط رياضي بعد عودته من يوم عمل شاق.
  • عدم وجود رغبة حقيقية للإنسان التي تدفعه لممارسة الأنشطة الرياضية.
  • جهل الإنسان بالطريقة الصحيحة التي يؤدي بها الأنشطة الرياضية وعدم معرفته بالتمرينات التي يمكن أن يمارسها كل يوم.
  • شعور الإنسان بالتعب والإرهاق أثناء ممارسة الرياضة ويعود السبب في ذلك إلى حالة الكسل والركود التي كان يعاني منها الجسم لفترات طويلة.
  • المعتقد السائد عند بعض البشر أن الأنشطة الرياضية ليست مهمة ولا يوجد سبب واضح لممارستها.
  • عدم المقدرة على دفع اشتراكات الأندية الرياضية أو الجيم لممارسة التمارين واستخدام الأجهزة الرياضية المختلفة بسبب ارتفاع الأسعار المبالغ فيها.
  • افتقاد الإنسان للدعم المعنوي من الأسرة والأصدقاء عند إتخاذه القرار لممارسة أنشطة اللياقة البدنية للحفاظ على الصحة ووزن الجسم.
  • قلق الإنسان أن يصاب بالكسور أو بالجروح وهو يمارس التمارين الرياضية.

حلول معوقات النشاط البدني

  • يمكن أن يعيد الإنسان ترتيب جدوله اليومي ويقتص منها وقت ليمارس من خلاله بعض التمرينات والأنشطة الرياضية بشكل يومي.
  • يمكن الاستعانة بالفيديوهات التي توجد على المواقع الرياضية وعلى قنوات اليوتيوب المختلفة لمن يجهل الطريقة الصحيحة لممارسة التمارين الرياضية.
  • لابد من المواظبة على ممارسة الأنشطة الرياضية بشكل مستمر مع الحرص على أداء تمارين مختلفة من فترة إلى أخرى هذا يحد من شعور الجسم بالآلام.
  • يجب أن يعي الإنسان الأهمية والفائدة التي تعود عليه من ممارسة التمارين الرياضية.
  • يفضل أن تكون ممارسة الرياضة مع مجموعة كبيرة تقوم بالعديد من أنشطة اللياقة البدنية المختلفة هذا يكسر شعور الملل الذي يسيطر على الإنسان.
  • يجب أن يتجنب الإنسان إحساس الشعور بالخجل عن طريق ممارسة الرياضة في مكان هادئ لا يوجد به الكثير من البشر أو يمكنه ممارسة المشي أو ركوب الدراجة الثابتة التي يمكن أن يستخدمها بالمدرسة.
  • يفضل أن يمارس الرياضة في الفترة الصباحية التي تسبق ذهابه إلى العمل هذا لا يشعره بالتعب كما يحدث عند ممارسته للرياضة بعد انتهاء الدوام أو يمكنه ممارسة المشي والتريض خلال فترة الاستراحة في الظهيرة إذا سنحت له الظروف.
  • لابد من مقاومة حالة الكسل والاستسلام التي تصيب كل منا عن طريق إتخاذ قرار فعلى بعمل جدول خاص بممارسة الرياضة بشكل منتظم.
  • يجب أن نضع أهداف محددة تكون دافع صحيح لممارسة التمارين الرياضية وهو الحصول على جسم صحي في كامل لياقته.
  • الاستعانة بالمنزل من أجل ممارسة التمارين الرياضية لمن يعاني من ارتفاع تكلفة الصالات الرياضية أو ممارسة التريض والمشي مع بعض أفراد الأسرة والجيران والأصدقاء الذين يقطنون بنفس المنطقة السكانية.

أنواع النشاط البدني

النشاط الهوائي:

  • وهو الذي يعتمد على الحركة التي تقوم بها عضلات ذات حجم كبير كالتي توجد في الساقين الذراعين.
  • وهو يزيد من قوة القلب والرئتين على الرغم من أنه في البداية يسبب صعوبات في عملية التنفس ويزيد من معدل ضربات القلب.
  • ويمكن ممارسة هذا النشاط من خلال السباحة والقفز والجري والمشي وركوب الدراجات الهوائية بالإضافة إلى ممارسة بعض تمارين الرقص.

نشاط خاص بتقوية العضلات:

  • يزيد من قوة العضلات ويعمل على تحسين قدرة العضلات أيضًا على التحمل.
  • ويمكن ممارسة هذا النشاط عن طريق تمارين الضغط وتمارين الدفع وألعاب رفع الأثقال والأوزان والقيام بعمليات الحفر.

نشاط خاص بتقوية العظام:

  • هذا النشاط يحسن من قوة العظام وخاصة عظام الساقين وعظام القدمين.
  • ويمكن ممارستها من خلال رياضة الجري والقفز بالحبل ورياضة المشي ورفع الأوزان والأثقال.

أنشطة الاستطالة:

  • يعمل على زيادة المرونة في العضلات وأيضاً في كل المفاصل التي تحيط بها ويحافظ على كلاً منهما.
  • ويساعد المفاصل على التحرك بكفاءة كبيرة.
  • ويمكن ممارسة هذا النشاط عن طريق القيام بتمارين اليوجا المختلفة وتمرينات التمدد وتمرينات لمس القدمين.

إرشادات لممارسة التمارين الرياضية

  • ضرورة الالتزام بممارسة التمارين الرياضية من أجل الحصول على اللياقة البدنية المرجوة.
  • أختيار الوقت المناسب لأداء التمارين الرياضية.
  • أخذ كل احتياطات الأمان أثناء ممارسة الرياضة مثل: لبس الخوذة أثناء ركوب الدراجات، واستخدام وسادة الكوع والركبة.
  • التنوع في الأنشطة البدنية وتكون موزعة على أيام الأسبوع.
  • ممارسة الرياضة في طقس مناسب.
  • عليك بالبدء بالأنشطة الخفيفة ثم قم برفع أدائك مع مرور الوقت.
  • اختيار الأنشطة التي تتلاءم مع أهدافك وميولك.

متابعينا الكرام من هنا نكون قد انتهينا من عرض موضوعنا اليوم وقد تحدثنا فيه عن حلول معوقات النشاط البدني ، يسعدنا تلقي استفساراتكم في أي وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *