ما هو دعاء الرجوع من السفر

  • 15 أغسطس 2022 , 05:08
  • ادعية اسلامية

حثنا الرسول صلى الله عليه وسلم على الدعاء في كل وقت، حيث إن الدعاء يعتبر من الأشياء التي تقرب العبد من ربه، ووقت السفر من الأوقات التي يكون فيها العبد بين يدي الله عز وجل ومعرض للعديد من الأخطار، وتكمُن الإجابة على سؤال ما هو دعاء الرجوع من السفر؟ في الآتي:

ما هو دعاء الرجوع من السفر

  • اللهم لك الحمد، حمدًا كثيرًا طيبًا مباركًا فيه، حمدًا حتى ترضى، وحمدًا بعد الرضا، أسألك اللهم أن تهون الطريق وتقرب البعيد.
  • ربي إني أشكرك على كل خطر أزلته عني، وكل سوء منعته، فإنك أنت العزيز الحكيم، ومن دونك لا جول ولا قوة لنا إلا بك، سبحانك ربنا وإليك نرجعون.
  • يا رب إنك من أنعمت عليَ بنعمة العودة لأرض الوطن، فأشكرك على استجابتك دعوتي، فإنك وحدك من تستحق الشكر والثناء.
  • ربنا اجعلنا من القائمين على طاعتك ورضاك، فاحفظ أحبتي كما حفظتني بعينك التي لا تنام وبقدرتك التي لا يُستهان بها.
  • اللهم أعني على حُسن طاعتك، وارزقني الجنة ونعيمها، وأبعد عن فواجع الأقدار.
  • ربي إني وكلتك أمري واستودعتك نفسي فإنك لا تضيع ودائعك أبدًا، فقدرني على شكرك وعبادتك وطاعتك، فليس لنا من دونك وليًا ولا نصيرا.
  • في حال السؤال عما هو دعاء الرجوع من السفر؟ فيجب قول اللهم لك الحمد على عودتي من السفر، حمدًا كثيرًا طيبًا مباركًا فيه، فلا تجعلني مما ينسوا الفضل، إنك أنت القدير العليم، رحمتك وسعت كل شيء، فاجعلني من المقبولين عندك في الدنيا والآخرة.
  • يا رب أسألك بكل اسم سميت به نفسك، وبكل الأسماء التي أخفيتها عندك، أن ترد إلينا كل مغترب سالمًا يا رب العالمين.

لا يفوتك أيضًا:  دعاء السفر مكتوب افضل 10 ادعية للسفر كاملة

دعاء الرجوع من السفر من القرآن الكريم

ما هو دعاء الرجوع من السفر

على الرغم من أنه لا يوجد صيغ دعاء جاءت في القرآن الكريم بشكل واضح، إلا أن هناك العديد من الآيات القرآنية التي يمكن الاستعانة بها في الدعاء لله عز وجل، حيث إنه من خير الأدعية الدعاء بكلام الله عز وجل، ومن أبرز تلك الأدعية ما يلي:

اللهم بحق قول (وَإِن يَمْسَسْكَ اللّهُ بِضُرٍّ فَلاَ كَاشِفَ لَهُ إِلاَّ هُوَ وَإِن يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلاَ رَآدَّ لِفَضْلِهِ يُصَيبُ بِهِ مَن يَشَاء مِنْ عِبَادِهِ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ) سورة يونس: 107، أسألك أن تحفظني من كل شر، وأن تعيدني إلى أهلي سالمًا معافيًا.

ربي بحق قولك تعالى: (وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُبِين) سورة هود: 6، أسألك أن ترزقني نعمة الرجوع إلى أهلي، والعودة بسلام يا أرحم الراحمين.

يا رب إني أتوكل عليك في رجوعي من السفر فبحق قولك (إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللّهِ رَبِّي وَرَبِّكُم مَّا مِن دَآبَّةٍ إِلاَّ هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ) سورة هود: 56، أسألك أن تقيني من فواجع الأقدار.

اللهم إني أسألك أن تفتح عليَ أبواب رحمتك، وتُعيدني إلى أهلي بخير، فبحق قولك (مَا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلَا مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ) سورة فاطر:2، أسألك ألا يمسسني ضرر، وأن أعود إلى وطني كما تعود الطيور المهاجرة سالمة إلى عُشها.

إلهي إني أتوكل عليك فأنت حسبي وربي ووكيلي، وكلتك أمري، فبحق قولك (قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ) سورة التوبة: 51، أسألك أن تُعيدني إلى وطني وبيتي وأهلي، وتسعد قلبي وعيني برؤيتهم ثانيةً.

لا يفوتك أيضًا:  اجمل دعاء في العالم نادر جدا مكتوب

دعاء الرجوع من السفر من السنة النبوية

بعد أن تمكنا من الإجابة على سؤال ما هو دعاء الرجوع من السفر؟ يجدر بنا ذكر أن هناك العديد من الأدعية التي كان يقولها الرسول صلى الله عليه وسلم عند عودته من السفر سواء في الغزوات أو الحج.

ونحن نقتدي به قولًا وفعلًا لكي ننل جزاء الله في الدنيا والآخرة، ومن أدعية الرجوع من السفر الواردة في السُنة النبوية المطهرة تلك الأدعية على النحو التالي:

إن إياب النبي صلى الله عليه وسلم من السفر كان يتبعه دعاء، فعن عبد الله بن عمر: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا قفل من غزو أو حج أو عمرة يكبر على كل شرف من الأرض ثلاث تكبيرات، ثم يقول: “لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، آيبون تائبون عابدون، لربنا حامدون، صدق الله وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده“.

عند الرجوع إلى الوطن مرة أخرى بعد السفر علينا قول ما كان يقوله الرسول صلى الله عليه وسلم، فعن يحيى بن أبي إسحاق، قال: قال أنس بن مالك: أقبلنا مع النبي صلى الله عليه وسلم، أنا وأبو طلحة، وصفية رديفته على ناقته، حتى إذا كنا بظهر المدينة، قال: “آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون، فلم يزل يقول ذلك حتى قدمنا المدينة”.

إن كان الراجع من السفر مازال على بعيره، أو على سفينة أو طائرة فعليه قول دعاء ركوب السفر الذي كان يقوله النبي صلى الله عليه وسلم، جاء في صحيح مسلم وغيره عن ابن عمر ـ رضي الله عنهما: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا استوى على بعيره خارجا إلى سفر كبر ثلاثا ثم قال: “سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا إلى ربنا لمنقلبون”.

إذا كان المسافر في طريقة العودة إلى وطنه مرة أخرى، فعليه الحرص على قول ما قال الرسول صلى الله عليه وسلم: “اللهم إنا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى ومن العمل ما ترضى، اللهم هون علينا سفرنا هذا واطو عنا بعده، اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الأهل، اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر وكآبة المنظر وسوء المنقلب في المال والأهل، وإذا رجع قالهن وزاد فيهن: آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون”.

فضائل الدعاء

ما هو دعاء الرجوع من السفر

على غرار التعرف على إجابة سؤال ما هو دعاء الرجوع من السفر؟ يجب العلم أن الدعاء من أكثر الأشياء التي حثنا عليها النبي صلى الله عليه وسلم، نظرً لكونه له العديد من الفضائل التي تعود على الإنسان، سواء في الدنيا أو في الآخرة، ومن بين تلك الفضائل ما يلي:

  • إن الدعاء هو الوصية التي أوصانا بها الله عز وجل وعلينا طاعته في جميع أوامره لكي ننال من ذلك على جزاء في الدنيا والآخرة، ويمكن الاستدلال على ذلك من قوله تعالى: ﴿وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ﴾ [البقرة: 186].
  • الدعاء فيه اتباع لسُنة النبي صلى الله عليه وسلم، حيث إنه كان حريص على الدعاء في كل وقت، سواء كان وقت حزن أو سرور.
  • إن الدعاء هو عبادة من العبادات التي يجب على العبد الحرص عليها وعدم التغافل عنها سواء في وقت السعادة أو الألم، ويمكن الاستدلال على ذلك من قول الله تعالى: {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ} [غافر:60]
  • يعتبر الدعاء هو أكرم شيء على الله تعالى، ومن يفعل ذلك يتقرب إلى الله وتعلو مكانته في الدنيا والآخرة، ويمكن الاستدلال على ذلك من قول أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «ليس شيء أكرم على الله عز وجل من الدعاء»

لا يفوتك أيضًا:  دعاء اللهم اني استودعتك كامل ومكتوب

الأسئلة الشائعة

ما هو أفضل وقت لاستجابة الدعاء؟

يوم الجمعة، وعند رفع الآذان، وفي دبر الصلاة، وفي ليلة القدر، وعند السجود، والمُسافر.

هل المسافر في رعاية الله؟

نعم.. يحفظ الله عباده في كل وقت.

هل الدعاء يكون قبل السفر فقط؟

لا.. حيث إن العبد المسلم عليه الدعاء في كل وقت.

إن الدعاء من أكثر الأشياء التي يحبها الله عز وجل، وهو من الأشياء التي تقرب العبد من ربه لكونها عبادة، وعلى المُسافر أن يداوم على قول الأدعية ذهابًا وإيابًا ليحفظه الله.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.