التخطي إلى المحتوى

وجبات الطفل الرضيع في الشهر الخامس لا بد أن تكون غنية بالعناصر الغذائية المهمة ليتم بناء جسمه بشكل صحي، حيث إنه لا بد للرضيع في هذه المرحلة أن يتم إعطاؤه لطعام بشكل تدريجي لتلاحظ الأم ما هي أنواع الأغذية التي يتحسس منها الرضيع لبعض الأيام، لذا إن وجدت الأم رضيعها لا يرغب في تناول الطعام وأدار وجهه عنه يجب ألا تجبره على تناوله.

وجبات الرضيع بعد الشهر الرابع

هناك الكثير من الوجبات التي يمكن إطعامها للرضيع في الشهر الخامس، وهي:

  1. حبوب الأرز البني المطحونة: ويعد الأرز من أكثر الأطعمة المخصصة للأطفال في عمر الخمسة أشهر، لأنه من أقل الأطعمة حساسية ويتم هضمها بسهولة، ويمكن للأم أن تقوم بمزجه الحبوب مع الحليب، ليتم الحصول على قوام رقيق، ونقل الطفل الرضيع من النظام الغذائي السوائل إلى الأكثر صلابة.
  2. البطاطا الحلوة المهروسة المخبوزة: وهي من أنواع الطعام التي يحبها الكبار لأنها غنية بالكثير من الفوائد الصحية من فيتامينات وألياف ومضادات اكسدة، لذا يستفيد الطفل منها لطعمها اللذيذ أيضًا، وتعتبر البطاطا الحلوة البيوريه مع القليل من الماء أو الحليب مغذية ولذيذة.
  3. الموز المهروس: ويسمى بالغذاء المثالي، لأنه غني بالكثير من الألياف والبوتاسيوم، ويعتبر من أهم المضادات الطبيعية الحيوية وهو خفيف على المعدة، لكن يجب عدم المبالغة في إعطائه للطفل، لأنه عند تناول الطفل له بكثرة فإنه قد يسبب له الإمساك.
  4. الأفوكادو المهروس: ويكون قوامه زبديًا، وهو غني بالدهون الكثيرة الجيدة للطفل، كما أنه علاج رائع لدماغه ونموه الجسدي، علاوة على أن ملمسه كريمي ومن الأشياء التي يحبها الأطفال.
  5. قرع العسل: هو من أكثر الأطعمة المفضلة للأطفال في هذه السن، ومن الممكن تحميص قرع العسل في الفرن، ومن ثم ضربه في الخلاط لجعله مهروسًا، وهو مصدر أساسي لحصول الطفل على الألياف الطبيعية.

الرضيع في الشهر الخامس

غذاء طفل 5 شهور

إذا كانت الأم تود تقديم الطعام لطفلها في الشهر الخامس، فإن هناك الكثير من وجبات الطفل الرضيع في الشهر الخامس التي تستطيع تحضيرها، لكن ينصح في المرحلة الأولى بتقديم صنف واحد تلو الآخر، لتتأكد من عدم تحسسه من أي من مكوناتها، وفيما يلي بعض طرق تحضير الطعام للطفل:

  1. التفاح المقشر والمقطع إلى أرباع: ويكون بوضع قدر على نار متوسطة، ويقطع التفاح ويغمر في الماء، ومن ثم يترك على النار حتى ينضج، وفي وعاء محضر الطعام يتم طحن التفاح جيدًا، ويترك التفاح المهروس جانبًا ليبرد بحرارة الغرفة.
  2. الموز المهروس: يتم هرس الموزة في وعاء صغير جيدًا بالشوكة، ومن ثم تقديمه إلى الطفل.
  3. الخضراوات: يوصى بالبدء بأصناف الخضراوات ذات النوع الأصفر أو البرتقالي، مثل البطاطا الحلوة والجزر، ومن ثم الانتهاء بالخضراوات الخضراء ذات النكهة الأقوى، مثل الفاصولياء والبازيلاء.
  4. الفاكهة: ينصح بأن تقدم الأم لطفلها الفاكهة سهلة الهضم، مثل الخوخ والكمثرى وصلصة التفاح، ويمكن أيضًا أن تزود طفلها بالأفوكادو المهروس ذي الملمس الكريمي والغني بالدهون الصحية وذي المذاق الشهي.
  5. الأسماك واللحوم: يمكن للأم أن تقدم لطفلها الدجاج الطري والمطبوخ جيدًا، وذلك بعد أن تقطعه ليسهل عليه تناوله، بالإضافة إلى السمك المنزوع منه الشوك كاملا.
  6. البقوليات والفاصولياء: من الممكن أيضًا أن تقدم الأم لطفلها البقوليات والفاصولياء بعد أن تنزع القشرة الخارجية منها، لأنها صعبة الهضم، مع مراعاة الحذر أنه عند اختيارها للحبوب المعلبة يجب الامتناع عن الأنواع المتبلة منها.
  7. الحبوب: في الغالب تكون الحبوب التجارية المخصصة للأطفال هي التي يتناولها الرضع في الشهور الأولى، وتكون غنية بالحديد، لأن الأطفال في هذه المرحلة لا يعتمدون فقط على الرضاعة الطبيعية، مما يجعلهم يحتاجون إلى تناول حبوب بها حديد بشكل أكبر.

تعرف على…افضل وجبات الرضيع في الشهر الثامن

طعام الطفل في الشهر الخامس الممنوع

يكون الأطفال في هذه السن أكثر عرضة للإصابة بحساسية الطعام، وهناك أعراض تظهر عليه عند الإصابة بها، وهي كثرة الغازات والقيء والطفح الجلدي والإسهال، وهناك أطعمة ممنوعة في وجبات الطفل الرضيع في الشهر الخامس وهي:

  • العسل: يؤدي إلى حدوث التسمم الممباري للأطفال في بعض الحالات، ويمنع تناوله للطفل حتى عمر السنة.
  • الأطعمة التي من الممكن أن تسبب اختناقًا: مثل الجبن وقطع اللحم والمكسرات والفشار والحلوى الصلبة والعنب.
  • الحليب البقري: وذلك لأنه لا يحتوي على العناصر الغذائية بالصورة المناسبة للطفل، ويجب ألا يتناوله الطفل حتى يكون في عمر سنة.
  • البيض: تعد حساسية البيض هي السبب الثاني لإصابة الأطفال بالحساسية، ومن الممكن أن تكون الحساسية من بياض البيض أو الصفار لأن البروتينات الموجودة في بياض وصفار البيض مختلفة، لكن بعض البروتينات المسببة للحساسية تتواجد في بياض البيض.
  • بعض الأنواع من الجبن: لاحتوائها على الكالسيوم والفيتامينات التي لا تعد غذاء مناسبًا للطفل الرضيع تحت سن الـ 6 أشهر، مثل الجبن الأزرق وجبن الماعز

الرضيع في الشهر الخامس

نصائح عند تغذية الطفل في الشهر الخامس

نظرًا إلى رفض الطفل غالبًا تناول الوجبات الأولى من الأطعمة المهروسة لأنها أطعمة جديدة عليه من حيث المذاق والملمس، لذا لا يجب إجباره على تناولها، مع تكرار المحاولة معه خلال أسبوع، وهناك عدة نصائح متعلقة بتغذية الأطفال في الشهر الخامس و وجبات الطفل الرضيع في الشهر الخامس وهي:

  • إدخال الأم نوع طعام واحدًا لا يحتوي على الملح أو السكر، على أن تنتظر من 3 إلى 5 أيام بين كل نوع طعام جديد، لتتأكد من عدم تحسس طفلها من الطعام، ويوصى بالبدء بالخضراوات ومن ثم الفاكهة.
  • مساعدة الأم طفلها أن يجلس منتصبًا، ومنع إطعامه من خلال الزجاجة وإطعامه الحبوب بملعقة صغيرة، ويمكنها تكرار ذلك مرة أو مرتين في اليوم.
  • ألا تدخل الأم عصير الفواكه، لأن قيمته الغذائية تعد أقل من الفاكهة الطازجة، ويمكن أن تسبب زيادة في وزن الطفل أو تسوس الأسنان أو الإسهال وضعف شهية الطفل لتناول الأطعمة الصلبة المغذية.
  • تركيز الأم على بعض العناصر الغذائية المهمة مثل الزنك والحديد، لكثرة تواجدهما في حبوب النوع الواحد واللحوم المهروسة والحبوب المدعمة بالحديد.
  • يجب أن تعطي الأم جرعات من الماء لطفلها لأنه عنصر غذائي رئيسي، حيث إنه في البداية يمكنها استخدام الملعقة ومن ثم الببرونة، وبعد ذلك في مرحلة متطورة تعوّد طفلها على استخدام كوب عادي.
  • شرب الطفل كميات كافية من الحليب، مع إدخال أطعمة صلبة لكي ينمو بشكل طبيعي، ولتنمو عضلات فكه وتقوى لزيادة قدرته على النطق.

علامات الجوع عند الطفل الرضيع في الشهر الخامس

هناك عدة علامات للجوع عند الطفل الرضيع في الشهر الخامس، وهي:

  • بكاؤه المتواصل والذي يعد علامة متأخرة على الجوع عند عدم تقديم وجبات الطفل الرضيع في الشهر الخامس ومن الممكن أن يسبب صعوبة في تناول الطفل للطعام واستقراره، حيث إن البكاء ليس علامة أبدًا لجوع الطفل.
  • إبراز الطفل لسانه ولعق شفتيه ووضع يده على فمه بصورة متكررة.
  • تحريك فكه وفمه أو رأسه بحثًا عن ثدي أمه.
  • مص الطفل للأشياء وحدوث هياج له.

طالع أيضا….وجبات الرضيع في الشهر التاسع

كميات الطعام المناسبة للطفل الرضيع في الشهر الخامس

يوصى في وجبات الطفل الرضيع في الشهر الخامس ببدء الأم بملعقة صغيرة من الطعام المهروس أو الحبوب الجاهزة لطفلها، مع خلطها مع 60 ملليلترًا من حليب الأم أو الحليب الصناعي مرتين يوميًا، ويوصى بتقليل كمية الحليب التي تضيفها الأم تدريجيًا مع مرور الوقت.

وجبات الطفل الرضيع في الشهر الخامس لا بد من أن تكون الأم حذرة فيما يخص تحسس الطفل من مكوناتها أم لا، مع ضرورة إدخال الأطعمة الصلبة له، حيث إن الشهر الخامس يعتبر عمرًا مناسبًا جدًا للطفل لبداية إطعامه، وهناك أطعمة يمتنع الرضيع في هذه المرحلة العمرية عن تناولها، مثل بعض الأجبان  والبيض والعسل والسكر وغيرها.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.