التخطي إلى المحتوى
X

أقراص أميب (Amep) يُعرف  بالاسم “أملوديبين” وهو من الأدوية التي تساعد على استرخاء خلايا العضلات في جدران الشرايين، كما يقلل من الضغط داخل الأوعية الدموية، حيث يستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم.

تصنيف الدواء علاج أمراض الضغط
الاسم العلمي أملوديبين
الشركة المنتجة كوبر المغرب
الشكل الدوائي أقراص

دواعي استعمال دواء أميب

  • يعالج حالات ارتفاع ضغط الدم.
  • يستخدم لعلاج حالات الذبحة الصدرية المتكررة والمؤقتة.
  • يعمل على علاج الذبحة الوعائية التشنجية.
  • يقي من الإصابة بالذبحة الصدرية.
  • يعمل على استرخاء خلايا العضلات في جدران الشرايين.
  • يزيد من من توصيل الأكسجين للخلايا مع المرضى الذين يعانون من ذبحة وعائية تشنجية.

الجرعة المسموح بها من دواء أميب

  • يجب تحديد الجرعة المتناولة من الدواء من قبل الطبيب المعالج، منعاً لحدوث أي أعراض جانبية سلبية.
  • تبدأ الجرعة الأولية منه بمقدار 5 مللي غرام، ويمكن أن تزيد الجرعة عن هذا المقدار الأولي لتصل إلى 2.5 مللي غرام.
  • تصل الجرعة المتناولة في حدها الأقصى إلى 10 مللي غرام ولا يمكن الزيادة عن هذا المقدار منعاً لحدوث أي أعراض جانبية.
  • يجب مراعاة حالات كبار السن قبل البدء بتناول جرعات منه، خاصة حالات كبار السن فوق الـــ 65 عاماً.

علاج الجرعة الزائدة من دواء أميب 

  • يجب الالتزام بمقدار الجرعة المتناول من الدواء والمحدد من قبل الطبيب وعدم الزيادة إلا في حالة الضرورة فقط وبعد الرجوع للطبيب.
  • ينصح المريض بعدم زيادة مقدار جرعات هذا الدواء عن المقدار الأولى، منعاً للتعرض حالات الجرعة الزائدة والتي تتمثل في: الدوار، الدوخة، الصداع، اضطرابات بالمعدة.
  • تعالج أعراض الجرعة الزائدة بسرعة التوجه لقسم الطوارئ أو مركز السموم لاتخاذ التدابير اللازمة، حفاظاً على صحة المريض من التعرض لتلف خلايا الدم الحمراء.
  • يكون من الأفضل على المريض القيء سريعاً قبل أن تمر أكثر من 4 ساعات على تناول الجرعة الزائدة تجنباً حدوث أي مُضاعفات صحية.

ماذا يحدث في حالة نسيان الجرعة من دواء Amep

  • يجب الالتزام بمواعيد الجرعات المتناولة وعدم تفويت أي جرعة، منعاً لتزامن مواعيد الجرعات معاً.
  • قد يحدث ويفوت المريض ميعاد جرعة ما، وفي هذه الحالة ينصح بضرورة تناول الجرعة الفائتة فور تذكرها.
  • ضروري ألا يتزامن موعد تناول الجرعة الفائتة مع الجرعة التالية، حيث يمنع تناول جرعتين معاً حتى لا تحدث أعراض جانبية مضاعفة.

متى يمكن للمريض أن يتوقف عن الجرعة؟

  • يجب على المريض أن يتوقف عن تناول جرعات الدواء وفقاً لجدول زمني محدد من قبل الطبيب المعالج.
  • يكون من الأفضل محاولة تقليل الجرعات تدريجياً وعدم التوقف فجأة حتى لا يتعرض المريض لأي مُضاعفات صحية.
  • لا يفضل أن يتوقف المريض عن تناول الجرعة بشكل مفاجئ، منعاً التعرض لأعراض جانبية أو أي أعراض انسحاب.

الآثار الجانبية من دواء Amep

أميب

تحتوي تركيبة الدواء على بعض الآثار الجانبية التي تُسبب بعض الأضرار الصحية والتي منها على سبيل المثال ما يلي: –

  • الصداع المزمن.
  • الأرق والتوتر.
  • الإسهال والغثيان.
  • التقيؤ والغثيان.
  • الدوخة والدوار.
  • احتباس السوائل بالجسم.
  • تورم والتهابات.
  • حكة واحمرار بالجلد.
  • حساسية مفرطة.
  • التعب والإعياء الشديد.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • اضطرابات بالجهاز الهضمي.
  • التعرض لاضطرابات بالجهاز التنفسي.
  • اضطرابات بالجهاز المناعي.

موانع استعمال دواء أميب

قد يحظر تناوله مع بعض الحالات المرضية حيث يكون سبباً في مُضاعفات صحية لها ومن هذه الحالات ما يلي: –

  • يمنع تناوله مع الحالات المرضية التي تعاني من الحساسية تجاه Amep أو تجاه أحد مكوناته.
  • يحذر تناول Amep بالتزامن مع تناول أدوية أخرى تحتوي على نفس المادة الفعالة التي يحتويها، منعاً حدوث تداخلات دوائية.
  • لا يسمح تناوله مع المرضى الذين يُعانون من اضطرابات أو خلل بوظائف الكُلى الكبد وحالات إجراء الغسيل الكُلوي.

شاهد أيضاً: أقراص كيمابريل (Cimapril) دواعي الاستعمال والآثار الجانبية

التفاعلات الدوائية لــــــ Amep

يفضل إخبار الطبيب بأنواع الأدوية الأخرى التي تتناولها الحالة المرضية أثناء تناول Amep، منعاً لحدوث تفاعلات دوائية، ومن بين هذه الأدوية:

  • الأدوية التي تقلل ضغط الدم.
  • جميع الأدوية التالية: ريفامبيسين، ماينوكسيديل، موكيسيليت، مو كلونيدين، نيكوراديل، تيزانيدين.
  • أدوية مدرة للبول مثل فوروسيميد.
  • أملاح الكالسيوم قد تقلل من تأثير الأملوديبين.
  • النترات، مثل نترات الغليسيريل.
  • بعض مضادات الاكتئاب.
  • بعض مضادات الذهان.
  • نبتة سانت جون.
  • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين مثل كابتوبريل.
  • جميع مثبطات مستقبلات ألفا مثل برازوسين.
  • مستقبلات بيتا مثل بروبرانولول.
  • مثبطات قناة الكالسيوم مثل فيراباميل.

تناول أميب أثناء الحمل والرضاعة

  • لا يمكن للنساء في فترة الحمل استخدام الدواء، حيث لم تثبت الدراسات الطبية أمانه على الجنين، لذا يجب عدم الاستخدام إلا في الضرورة وتحت الإشراف الطبي المختص.
  • ينصح بضرورة تناوله بكميات محدودة ولفترات قصيرة أثناء فترتي الحمل والرضاعة وبعد المقارنة بين فوائده وأضراره.
  • غالباً ما تنتقل المادة الفعالة المتواجدة به للرضيع عن طريق حليب الأم ولذلك يُفضل للمُرضعة عدم تناوله.

تأثير دواء أميب على الجهاز الهضمي

  • في بعض الأوقات يؤدي الدواء إلى اضطرابات في الجهاز الهضمي ولذلك يكون من الأفضل لمرضى سوء الهضم الرجوع أولاً للطبيب قبل تناول أي جرعات منه.

دواء أميب والجهاز التنفسي

  • على الرغم من أن تأثير Amep على الجهاز التنفسي لم يحدد بعد، إلا أنه يجب تناوله بحذر شديد مع الحالات المرضية التي تعاني من انسداد بمجرى التنفس والحالات التي تتعرض لأزمات ربو سواء مؤقتة أو متكررة.

اقرأ المزيد: دواء لينفيما (Lenvima) دواعي الاستعمال والآثار الجانبية

تناول أميب أثناء القيادة وتشغيل الآلات الثقيلة

  • يمنع تناوله أثناء أو قبل قيادة السيارات أو تشغيل الآلات والماكينات الثقيلة، نظراً للآثار الجانبية التي قد تنتج عنها، والتي تتمثل في: الدوار، الدوخة، الصداع، التوتر، والإعياء الشديد. ويصعب القيام بأنشطة القيادة أو غيرها مع مثل هذه الأعراض.

هل من الممكن أن يتسبب Amep في حالات الإدمان؟

  • يجب على المريض الرجوع إلى تركيبة الدواء والمكونات الداخلية في تصنيعه للتأكد من عدم أحتوائية على أي مواد مُخدرة تُسبب إدمانه.
  • يكون من الضروري أيضاً عدم تناول كميات مُفرطة منه والالتزام بالجرعة التي يحددها الطبيب.

شاهد أيضاً: معدل الضغط الطبيعي لكبار السن 

طريقة حفظ دواء أميب

  • يحفظ في درجة حرارة الغرفة.
  • تواجد العبوة بعيداً عن الحرارة الشديدة.
  • يحفظ بعيداً عن البرودة الشديدة.
  • يحفظ بعيداً عن متناول أيدي الأطفال.

الشركة المنتجة للدواء Amep

  • يتم إنتاجها بواسطة شركة كوبر المغرب.

علاج ضغط الدم بالأعشاب الطبيعية

تتنوع وتتعدد الطرق الطبيعية التي يمكن من خلالها علاج أعراض ضغط الدم المرتفع وحالات الذبحة الصدرية وغيرها، ومن بينها الأعشاب التالية: –

  • الكركم: يعتبر من مشتقات الكركمين وهو من الأدوية المضادة للأكسدة والتي تساعد على تنشيط الدورة الدموية، ويفيد في علاج حالات ارتفاع ضغط الدم وغيرها من الأعراض المرضية، كما يعمل على تخفيض كوليسترول الدم، مما يقي من الإصابة بأمراض الدورة الدموية.
  • الزنجبيل: يعتبر الزنجبيل من الأعشاب المهمة التي تستخدم لعلاج حالات الذبحة الصدرية، كما يساهم في تحسين الدورة الدموية ومن ثم تحسين ضغط الدم ويسهل من عملية الهضم.
  • الثوم: يعتبر الثوم من النباتات الطبيعية التي بها بعض المواد مضادة للالتهاب والقادرة على التخلص من أي أضرار صحية، كما يكون له تأثير إيجابي على مرضى الضغط المرتفع.
  • الشوفان: يُعرف تحديداً باسم نخافه الشوفان وهو من الأدوية التي تكافح ارتفاع كوليسترول الدم، وتحسن من حالة القلب ووظائفه، ويساهم الشوفان أيضاً في علاج حالات الذبحة الصدرية التشنجية.

موقع شملول غير مسئول عن تناول Amep بدون استشارة الطبيب أو الصيدلي، للاستفسار او السؤال عن الأدوية نستقبل تعليقاتكم اسفل المقال عبر .shmlool.com.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.