التخطي إلى المحتوى

تجربتي مع إبرة تروليسيتي من التجارب التي كان لها تأثير بارز في حياتي منذ استخدامها، هناك العديد من الأدوية التي قد يتم استخدامها في غرض آخر غير الذي تم تصنيعها له، حيث تعتبر إبر تروليسيتي من الأدوية التي تستخدم في علاج مرض السكر، ولكن كان هناك بعض التجارب الأخرى لاستخدامها في أغراض عدة سوف نتعرف عليها فيما يلي.

تجربتي مع ابرة تروليسيتي

تجربتي مع ابرة تروليسيتي

من الجدير بالذكر أن مرض السكر في الدم من الأمراض التي يجب السيطرة عليها في كل وقت، إما بالمحافظة على تناول الأدوية في مواعيدها التي يحددها الطبيب أو عن طريق اتباع نظام غذاء صحي.

الجدير بالذكر أني سيدة في عقدها الثلاثين وكنت أعاني من ارتفاع شديد في معدل السكر في الدم، كما أن الطبيب وصف لي العديد من الأدوية، ولكن ظل معدل السكر كما هو لا ينخفض حتى كدت أدخل في غيبوبة سكر ولكن عندما وصف لي إبر تروليسيتي عملت على ضبط معدل السكر وعادت حياتي آمنة.

أن مرض السكر في عائلتي هو من الأمراض الوراثية التي ورثتها أنا وأخواتي من أبي، حيث كان أخي في عقده الأربعين وكان يعاني مثلي من ارتفاع في معدلات السكر في الدم، تناول العديد من الأدوية على هيئة أقراص ولكن لم تجدي نفع حتى قام الطبيب بوصف حقن تروليسيتي وعادت معدلات السكر إلى النسب الطبيعية في الجسم.

كذلك كانت والدتي في العقد الستين من عمرها وكانت تعاني منذ زمن بعيد من ارتفاع معدل السكر في الدم، وبعد أن حدثتها عن تجربتي مع إبرة تروليسيتي ذهبت للطبيب وقام بوصف الإبر لها ومن خلال أخذها بدأت تشعر بتحسن كبير في معدلات السكر منذ الجرعة الأولى.

تجارب أحد صديقاتي مع ابرة تروليسيتي

من خلال عرض تجربتي مع إبرة تروليسيتي، سوف أعرض تجربة أحد صديقاتي التي كانت تعاني من اضطرابات في معدلات السكر في الدم، وكانت تذهب للطبيب الخاص بها الذي كانت يصف لها العديد من الأدوية التي أثرت عليها بالسلب في الكثير من الأوقات.

ولكن عندما نصحتها بالذهاب إلى الطبيب الخاص بي قام بوصف إبر تروليسيتي لها والتي لاحظت الفرق من أولى الجرعات لها من ذلك العقار، كما أنها عادت لممارسة حياتها الطبيعية دون الخوف من الدخول في غيبوبة السكر التي ظلت تعاني منها في الكثير من الأوقات.

لا يفوتك أيضًا: جلوكير اكس ار لعلاج مرض السكري Glucare XR

تجارب أحد صديقاتي مع ابرة تروليسيتي للتنحيف

على الجانب الآخر هناك إحدى صديقاتي لها تجربة خاصة مع إبر تروليستي ولكن ليس بهدف ضبط المعدل السكر، ولكن لتنحيف الجسم فعلى الرغم من أن تلك الإبر تستخدم في ضبط معدلات السكر إلا أن تلك الإبر تساهم في التخلص من الوزن الزائد بعد أن أثبتت العديد من الدراسات ذلك الأمر.

من الجدير بالذكر أن صديقتي حينما بدأت في أخذ تلك الحقن بدأت في الشعور بالشبع لفترات طويلة من الوقت الأمر الذي جعلها لا تحتاج لتناول العديد من الوجبات مثل الفترة السابقة، حيث لاحظت أن وزنها بدأ في النقصان التدريجي.

ولكن أكد لها الطبيب أن تلك الحقن غير مخصصة لإنقاص الوزن الفعلي أو بصورة مباشرة ولكن هي تعمل على الشعور بالشبع فبالتالي تقليل تناول الوجبات ومن ثم فقد الكثير من الوزن عن طريق استخدامها.

طريقة استخدام إبر تروليسيتي

تجربتي مع ابرة تروليسيتي

من الجدير بالذكر أن إبر تروليسيتي من الإبر التي تستخدم بشكل أسبوعي لضبط معدلات السكر في الدم كما أن لها الاعتبارات التي يجب اتباعها عند تناول الجرعة والتي تتمثل في الآتي:

  • يتم أخذ الجرعة قبل الوجبة أو بعدها مباشرة.
  • أول جرعة تكون عبارة 75 مل من تركيز العبوة.
  • يمكن أن تزيد الجرعة المعطاة ولكن حسب استجابة جسم المريض.
  • في حالة نسيان الجرعة يمكن أخذها بعد مرور 3 أيام من الجرعة التي تسبقها.

لا يفوتك أيضًا: معدل السكر الطبيعي بعد الأكل وأثناء الصيام

مضاعفات إبر تروليسيتي

من خلال عرض تجربتي مع إبرة تروليسيتي، لا بد من التنويه عن أن إحدى صديقاتي كانت تعاني من ارتفاع في معدل سكر الدم وبعد أن تناولت إبر تروليسيتي حدثت لها بعض المضاعفات التي جعلتها تتوجه للطبيب في الحال، لذلك يجب توخي الحذر إذا حدث الأعراض التالية:

  • تورم بعض أجزاء الجسم.
  • الإصابة ارتجاع المريء.
  • حدوث اضطرابات في الهضم.
  • التهاب البنكرياس.
  • الصداع المزمن.
  • انقطاع البول بعض من الوقت.
  • ظهور الطفح الجلدي.
  • بصعوبة في التنفس.
  • الوهن العضلي والتعب.
  • التعرض لبعض المشكلات في الكبد والكلى.
  • الإصابة بالجفاف.
  • كثرة التعرق.
  • الإحساس بالأرق والتوتر.
  • الدوخة والدوار.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • حدوث تورم شديد في الغدة الدرقية.
  • الإحساس بصعوبة في بلع الطعام.
  • تغير صوت المريض بصورة واضحة.

أضرار استخدام إبر تروليسيتي

على الرغم من أن تلك الإبر كان لها مفعول كبير في ضبط معدلات السكر لمن يعانون من مرض سكر الدم، إلا إن أحد الأصدقاء كان يأخذها بشكل مستمر بهدف إنقاص الوزن فقط ولكن أحدث بعض الأضرار التي كان منها الآتي:

الغثيان والقيء.
الإمساك في بعض الأحيان.
فقدان الشهية بشكل ملحوظ.
الإسهال.
التعب والإرهاق.
الشعور ببعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي.

وقد تطورت عنده الأعراض، والتي جعلته يذهب إلى أحد الأطباء وأمره بوقف استخدام الحقن والتي كان منها الآتي:

  • احتباس البول لفترات من الوقت.
  • خروج البول داكن اللون.
  • الصعوبة في التنفس.
  • الحساسية.
  • انخفاض معدل السكر في الدم.
  • حدوث تورم في الساقين.
  • حدوث الالتهاب في البنكرياس.
  • مشكلات كبيرة في الهضم.

لا يفوتك أيضًا: هل السكري مرض وراثي أم مرض مكتسب ؟

نصائح للمحافظة على الجسم لمرضى السكر

من الجدير بالذكر من خلال التعرف على تجربتي مع إبرة تروليسيتي، هناك بعض النصائح التي يجب المداومة عليها حتى يكون معدل السكر في الدم مستوى منخفض وتتمثل تلك النصائح في الآتي:

  • المداومة على تناول الأدوية بالسكر في المواعيد المحددة.
  • الحفاظ على الجسم من زيادة الوزن.
  • ممارسة التمارين الرياضية التي تحسن من أداء الدورة الدموية في الجسم وتقلل من زيادة إفراز الأنسولين.
  • الحد من الإفراط في تناول الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات التي تساهم في ارتفاع نسبة الأنسولين وبالتالي زيادة معدل السكر في الدم.
  • لا بد من المحافظة على المواعيد المحددة لقياس مستوى السكر في الدم.
  • إذا كنت تعاني من السمنة لابد من التخلص من الوزن الزائد.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على البروتينات لتعزيز صحة الجسم.
  • الحرص على تناول الخضروات والفاكهة التي تمد الجسم بالطاقة في حالة الشعور بانخفاض معدل السكر في الدم.
  • المحافظة على شرب الماء وعدم شعور الجسم بالجفاف.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف الغذائية التي تعطي الشعور بالشبع.

مع التقدم الطبي في تلك الأوقات هناك العديد من الأدوية التي أصبحت علاجات فعالة لبعض الأمراض ومن تلك الأدوية هي التي تختص بمرض سكر الدم الذي لا يعد بالأمراض الهينة بل التي تحتاج إلى عناية كبيرة.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.